الاثنين، 4 مايو، 2009

اجلكم الله .. خنازير

.. خوف .. هلع .. رعب .. واستنفار في كل ارجاء المعمورة
في البداية طارت الأموال , وبقي الخنزير وحيدا ..لكنه اليوم ينهار ايضا بفعل فيروس الانفلونزا
انه جند من جنود الرحمن .. يخوّف به الجبابرة والملحدين
فيروس مجهري لا نراه ولا نلمسه ,, لكن مفعوله اقوى من اساطيل الأخوة الأعداء
يحصد الأرواح تباعا , ولا يجامل او يداهن ولا يخطئ الهدف
ليس فيه امكانية لنيران صديقة ولا لصواريخ اخطأت الهدف
.. وبقدر ما استنفرت الحكومات وارتعبت الشعوب الا انني اشعر براحة تامة
انا سعيد جدا ( اللهم لا شماته ) ليس لموت عدد من المصابين بالمرض
لكن لأن العديد من الدول بدأت بالتخلص من الخنازير .. الله لا يقيمهم
انا لا أحقد على الخنزير بصفة شخصية ولم التقي به في اي محفل من المحافل
لكن قرار الحكومة المصرية بذبح جميع الخنازير في البلد اثار اهتمامي
وصار عندي امل كبير بأن يتم التخلص من الخنزير البشري الكبير..
وعقبال بقية الخنازير اللي مخنزرين على كراسيهم ..