الاثنين، 16 يناير، 2012

دعونا نضحك ..

.. شاعت كثيرا مسألة ( الكشرة الأردنية ) وتناولها الكتاب والمحللون من شتى الأصول والمنابت وفي كل المنابر , لكن كل هذا لم يعدل من ثغر اردني معكوف للأسفل , وهذا ليس غريبا على مجتمع يتعمد اطلاق ( شاربه ) ليغطي على ( براطمه ) خوفا من ابتسامة عابرة تنكشف امام السواح !!
ومع ذلك فقد حاولت جاهدا البحث عن مواطن يبتسم - من قلبه - او يضحك بكامل ارادته فلم اعثر على ضالتي , بل ازددت حيرة وضياعا حينما رأيت أحدهم ( يمارس ) الفرح والشرر ( يتقادح ) من عيونه .. فعندما عاد ابنه الوحيد من الغربة بعد غياب 7 سنوات قام مهرولا نحو سلاحه وصعد الى سطح البيت وأفرغ مخزنا من الرصاص دون أن تهتز له ( شفه ) فقد بقي محافظا على كشرته حتى ظننت أنه سيبكي !! الكشرة هيبة ..
.. في الحافلة , يبكي شاب فيجتمع الكل حوله ويواسيه , يشعر الجميع معه دون معرفة السبب , لكن عندما يضحك شاب , فسيشعر الجميع بالإستفزاز وقد توجه اليه الشتائم !! الحزن يجمعنا..
.. في الشارع , لو أن فتاة ( لوت بوزها ) لشاب , فالأمر أكثر من طبيعي , أما ان أخطأت الشفاه مسارها وارتفعت قليلا .. فقد ضاعت سمعة الفتاة من منطلق ( إن شفت نابها , الحقها ولا تهابها ) .. الإبتسامة عار..
.. هل يمكن بعد مدة أن نقرأ خبر في الجريدة يقول :
(( القاء القبض على شخص مبتسم في شوارع الأردن ))
- شاهد عيان قال أن المبتسم هو سفير دولة شقيقة وليس من الأردن ..
- الحراك الشبابي يعتصم امام رئاسة الوزراء للمطالبة بالإفراج عن المبتسم ..
- أطباء يؤكدون أن هذه الظاهرة منتشرة كثيرا في دول الجوار وهي غير معدية ..
- وزير الداخلية يؤكد أنها ليست ظاهرة وأن هذا الشخص لا يمثل الا نفسه ..
- وزير الاعلام ينفي الخبر - كالعاده - ويؤكد على وحدة الصف وهيبة الدولة ..
- مجلس النواب يدعو المواطنين لرفض تلك الشائعات و ضرورة التمسك بتقطيب حواجبهم ..
- أحزاب المعارضة تدعو لمسيرة يوم الجمعة تحت شعار ( جمعة الإبتسامة )
- رابطة تشجيع الكشرة تستنكر هذا التصرف الأرعن وتطالب بالقصاص ..
* لحظة .. قبل أنهاء هذا المقال بدعوتكم الى الضحك .. فهموني .. (على شو نضحك)؟؟ بالفعل قاعدين بنضحك على حالنا .. لأن حالتنا ... خليها على الله .

هناك 8 تعليقات:

Um Ommar يقول...

أعمل رابطه
وعيني الرئيسه المطلقه
وأصرفلي راتب وعلاوات و محفزات
وإلك عليّ,, مخليش حدن مكشر بالإردن
هاد إزا ضل فيها بشر بعدها


صباحك خير

shalhoob يقول...

مفكر اعملها نقابة بس خايف الحكومة ترفض ونعمل زي المعلمين .. وهاتك يا اعتصامات .. بس رح يعتبروها جمعية مناهضة للتراث الاردني الأصيل :((

أمل م.أ يقول...

تدوينة جميلة قصدي مضحكة
برغم واقعيتها
بس بجد رسمت ابتسامة على محياي
بس مو ضحكة
بدنا جهودك التدوينة الجاي
بشيء يضحكنا من اعماق اعماقنا

اكتر شي لفتني

- أطباء يؤكدون أن هذه الظاهرة منتشرة كثيرا في دول الجوار وهي غير معدية ..
- وزير الداخلية يؤكد أنها ليست ظاهرة وأن هذا الشخص لا يمثل الا نفسه ..

طيب سؤال
بما انه الضحك مش معدي على راي الاطباء
فهل الحزن والكشرة والنكد معديين

تحياتي لقلمك المتالق
كن بخير دوما يا رب

هبة فاروق يقول...

هو انت متعرفش ان العدوى وصلت مصر
الاكتئاب بقى سمه العصر والتكشيره بقت سمه من سمات العصر الان
انا شخصيا بحاول اضحك ..عسى ان يضحك لى الزمن قريبا
بوست مميز وسردك الساخر اضاف للمقال لون خاص راق لى كثيرا
تحياتى استاذ شلهوب

shalhoob يقول...

أمل /انا سعيد ان كتابتي اسعدتك لأن من أحب الأعمال الى الله إدخال السرور على قلب مسلم ، وبالنسبه للنكد والكشره فهي بالتأكيد معدية وتنتقل عبر الأثير :‏)‏

shalhoob يقول...

هبه / أشكر مرورك وأتمنى أن تضحك الدنيا لك ولكل العباد ، فجميعنا يحتاج لمقدار من السعاده .

الكيل بمكيالين يقول...

على رأي جدتي لما كنا نضحك ويعلا صونا، تحكي: الله يسترنا من هالضحكة! وكإنه تلقائيا لازم يتبع الضحك مصيبة, فيمكن لهالسبب بنقلل الضحكات, احترازاً يعني :)
تحياتي

shalhoob يقول...

جد نفسي افهم ليش المصايب رديف للضحك ؟؟ حتى وقت الفرح بنضحك واحنا خايفين وبنفكر بالعواقب .. بس بيني وبينك ما في شي مستاهل الضحك .. فخلينا هيك مبسوطين على زعلنا :))